in

هل هبطت امريكا بالفعل علي سطح القمر ؟

هل هبطت امريكا بالفعل علي سطح القمر ؟

هل هبطت امريكا بالفعل علي سطح القمر ؟

بحلول 20 يوليو عام 1969 تغير تاريخ البشرية جذريا و وطأت قدماه Buzz Aldrin ثاني إنسان لأول مرة سطح القمر في مهمة الفضاء الأشهر التي ساهمت فيها مركبة Apollo 11 مركبة الهبوط على سطح القمر، جمع رائد الفضاء نيل أرمسترونج (أول إنسان يخطو على سطح القمر) عينات من الصخور على سطح القمر والتقط صور فوتوغرافية و أجريت الكثير من التجارب التي كانت قد اقرتها ناسا بشكل نظري قبل الصعود الي سطح القمر، وزرع العلم الأمريكى للمرة الأولى على سطح القمر.

اجمالي الوقت الذي انفقه علماء طاقم أبولو كان حوالي 21 ساعة ونصف على سطح القمر، قبل العودة بأمان إلى الأرض. نسي رواد الفضاء على سطح القمر العديد من الأشياء وراءهم بما في ذلك أدوات علمية مهمة مثل نسخة طبق الأصل من غصن الزيتون لكن ذهبية و قرص سيليكون يحتوي على رسائل من العديد من قادة العالم، وكانت هذه أول مهمة مأهولة بشرية إلى سطح القمر ولكن ليست الاخيرة بالطبع.

عادت وكالة فضاء ناسا بعد المهمة الأولي إلى سطح القمر خمسة مرات أخرى قبل العام 1972 ولم تفعل ذلك مرة اخري، يا تري ماهو السبب في ذلك ؟ تدعي ناسا ان السبب الرئيسي هو عدم وجود حياة علي سطح القمر

 إذا كنت تصدق القصة الرسمية التي نشرت عن وكالة ناسا وعملت امريكا بكل الجهد في اذاعتها وتعريفها لكل الناس عبر الكرة الارضية، فيجب ان تعيد النظر مليا.

إن الهبوط فوق سطح القمر ليس من اعظم انجازات البشر، لكنه من أكبر الخدع في تاريخ البشر.

بعد 50 عامًا تقريبًا لا يزال العديد من الناس يعتقدون أن الهبوط على سطح القمر مزيف وأن ادعاء امريكا وجود علمها هناك اكذوبة كبري، على الرغم من أن معتقداتهم تتعارض مع تصريحات القصة الرسمية ، فقد بدأ هذا الشك في مصداقية التقارير الرسمية و أخبار الجرائد فورا بعد الاعلان عن هذا الانجاز.

الشك في أن تكون امريكا لديها القدرة  للهبوط على سطح القمر بدأ من مؤلف يدعى بيل كيسي الذي نشر بأن التكنولوجيا في وقت ادعاء ناسا الهبوط يستحيل ان تجعل احتمال الهبوط والعودة ناجحة علي سطح القمر علي الاطلاق، الأسهل من ذلك ان تقوم الوكالة الفضائية Nasa بتزوير لقطات الهبوط علي سطح القمر. وذلك لأن التركيب الجيولوجي لسطح القمر و التربة الصخرية و الفوهات البركانية العملاقة تجعل هذه المهمة مستحيلة.

على مدى عقود قدم معتنقي نظرية المؤامرة المتشككين في الهبوط علي سطح القمر العديد من الأدلة التي في رأيهم تثبت أن الهبوط على سطح القمر كان خدعة الأكثر شهرة في التاريخ، مثال علي ذلك زراعة علم امريكا الذي تم رؤيته يلوح متحدية بذلك جاذبية القمر، في حين ان المعروف ان القمر كوكب بدون هواء تقريبا وأن الجاذبية عليه تكاد تكون منعدمة.

العديد من التفاصيل الأخري مثل اختلاف زوايا نقاط التصوير في الكاميرات على بدلات رواد الفضاء، وغياب النجوم المرئية، ايضا صورة الظلال علي السطح القمري والانعكاسات الضوئية التي يرجح انها ناتجة من اضواء المسرح وانعكست علي أقنعة رواد الفضاء. كل ذلك موضح في الصورة الشهيرة المرفقة ادناه. ويعتبره مؤيدي نظرية المؤامرة دليل علي صدق ادعائاتهم.

صورة لرائد فضاء و علم امريكا علي سطح القمر
صورة لرائد فضاء و علم امريكا علي سطح القمر

علي الجانب الاخر كشفت وكالة ناسا الأميركية لأبحاث الفضاء عن معلومات و مصادر عدة لادلة لا جدال فيها من وجهة نظرهم أن هبوط الإنسان قد حدث بالفعل علي سطح القمر، هناك سؤال واضح و جيد ايضا يرجح في كافة من يؤيدون ان الهبوط حدث بالفعل. كيف يمكن لمنظمة مهما بلغت ضخامتها تحمل كل هذه التكاليف الخرافية لصناعة هذه الكذبة العالمية ؟

فالأمر يحتاج الي انشاء تنظيم سري، وكيف علي مدار الخمسين عاما لم يبح اي من المشتركين في هذه المؤامرة بالسر ؟ وما هو الغرض من هذه الكذبة ؟

في حين ان مؤيدو النظرية يدعمون فكرتهم بأن الولايات المتحدة كانت مضطرة الي صنع هذه الكذبة لعدة دوافع سياسية كثيرة منها:

  • يعتقد أن خدعة الهبوط علي سطح القمر كان له عدة دوافع مقنعة منها أن سباق الفضاء نفسه كان امتدادا للحرب الباردة بين امريكا والاتحاد السوفيتي لذا فقد قررت الولايات المتحدة تزييف هبوط القمر لاثبات انتصارها في هذه الحرب. يقول فيليب بليت مؤلف كتاب Bad Astronomy، ان المشكلة مع هذه النظرية هو أن الحكومة السوفييتية لديها برنامج الفضاء الخاص بها مع القدرة على تحليل البيانات تماما مثل وكالة ناسا و سرعان ما كانوا سيكتشفوا الكذبة اذا كانت كذبة من الأساس.
  • السبب الاخر يدعي ان هذه كذبة غرضها زيادة الهيبة لوكالة ناسا و طريقة لإلهاء الجمهور عن حرب فيتنام وان النظام الأمريكي في هذا الوقت لم يكن يحظي بشعبية كبيرة وارادت ان يكون لها انجاز ذو شأن عظيم.

يعتقد اصحاب نظرية المؤامرة ايضا انه تم تجنيد المخرج العالمي ستان كوبريك للمساعدة في تصوير لقطات من الهبوط الوهمي على سطح القمر بدقة عالية ، وذهب اصحاب النظرية إلى أبعد الحدود حيث ادعوا ان فيلم The Shining وهو احد تحفه الفنية، ملئ بالاشارات انه قد ساهم فعلا في هذه المؤامرة.

واحد من كل اربعة في المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية يعتقد ان كل المشاركين في كذبة الصعود للقمر يتقاضون رواتب فلكية وتم عزلهم في قصور واماكن مريحة لاقناعهم بعدم افشاء هذا السر الكبير؟

في رأيك الشخصي اي الفريقين علي صواب، هل فعلا كانت رحلة الهبوط علي سطح القمر مجرد دعاية وكذبة كبيرة مرادها تضخيم حجم امريكا وايحائها بفرض سيطرتها علي الأرض والقمر معا، ام انه بالفعل قام الأنسان بالهبوط علي القمر ؟؟ اكتب رأيك في التعليقات.

حقائق هامة حول القمر

  • تكون القمر منذ حوالي 4.6 مليار سنة. من المقبول علميا وباتفاق اغلب العلماء أنها قد تشكلت عندما تعرضت الأرض لتصادم مع جسم بحجم كوكب يدعى ثيا.
  • القمر هو خامس أكبر قمر في المجموعة الشمسية من حيث الحجم ، وهو ثاني أكثر الأجسام سطوعًا في السماء بعد الشمس.
  • تبلغ مسافة نصف قطر القمر 1.737 كيلومترًا / 1.079 ميلًا وقطره 3.474 كيلومترًا / 2.158 ميل. يقع على بعد 384.400 كم / 238.855 ميل فقط من الأرض.
  • يدور القمر حول الأرض مرة كل 27 يومًا.
  • أعلى جبل على القمر هو مونس هويجنز. يبلغ ارتفاع الجبل 4.700 متر ، أي أنه حوالي نصف حجم جبل إيفرست – أعلى جبل على وجه الأرض.
  • يدور القمر حول محوره في نفس المدة الزمنية التي يستغرقها للدوران حول الأرض. هذا يعني أننا من الأرض نرى فقط حوالي 60٪ من سطح القمر. يسمى جانب القمر الذي يمكن رؤيته من الأرض بالجانب القريب ، بينما يسمى الجانب الآخر بالجانب البعيد – ويشار إليه أحيانًا بالجانب المظلم.
  • لقد أول هبوط بدون طيار لمركبة فضائية على سطح القمر من قبل برنامج لونا الروسي. حدث هذا في عام 1966. كانت مهمة ناسا أبولو 11 الأمريكية في عام 1969 أول هبوط مأهول على سطح القمر.
  • أول شخص تطأ قدمه القمر كان نيل آرمسترونغ.
  • يبدو الجانب البعيد / الجانب المظلم للقمر مختلفًا جدا  بسبب افتقاره إلى ماريا – برك قديمة من الحمم و الحفر و فوهات البراكين الصلبة.
  • سطح القمر مغطى بالحفر الضخمة الناتجة عن تأثيرات المذنبات والكويكبات التي اصطدمت بالسطح مع مرور الوقت.
  • يعود سبب التأثير المعروف بالمد والجزر في الأرض إلى حد كبير إلى جاذبية القمر.

معلومات مسلية حول القمر

  • يعتقد الكثيرون أن هناك كميات قليلة من المياه على القمر.
  • يكون القمر خلال النهار حارًا جدًا ، ولكنه أيضًا بارد جدًا في الليل. يبلغ متوسط ​​درجات الحرارة على سطح القمر 107 درجة مئوية خلال النهار ، و – 153 درجة مئوية في الليل.
  • يحدث خسوف القمر عندما تكون الأرض بين الشمس والقمر.
  • تبلغ تأثيرات الجاذبية حوالي الخمس أو 17٪ على القمر مقارنةً بتلك الموجودة على الأرض.
  • القمر هو القمر الصناعي الطبيعي الوحيد للأرض ، ولكن قد يكون هناك أيضًا قمر صناعي آخر. يلتقط الغلاف الجوي للأرض بعض الكويكبات و صخور عملاقة شاردة وتصبح أقمارًا صناعية حسب قول العلماء.
  • القمر ليس دائري الشكل ولكنه يأخذ شكل بيضة.
  • القمر لم يمت جيولوجيا تماما. هناك بعض الظواهر الطبيعية كالزلازل على سطح القمر ويعتقد أنها ناجمة عن جاذبية الأرض.
  • القمر أكبر من بلوتو ، وهذا يطرح السؤال ، هل القمر كوكب قزم؟
  • يسرق القمر كل عام بعض طاقة دوران الأرض. هذا يدفع القمر ويجعله يبتعد عنا.

Report

اخبرنا برأيك ؟

200 نقاط
Upvote

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بابا فانجا: العرافة العمياء التي تنبأت بفيروس كورونا

بابا فانجا: العرافة العمياء التي تنبأت بفيروس كورونا

قناع كريم الأرز لمحاربة تجاعيد تقدم السن

قناع كريم الأرز لمحاربة تجاعيد تقدم السن