in

البركان الأزرق العجيب كواه آيجن

هو البركان الأغرب فى عالم حقاً ..لأنه لا يتشابه مع البراكين العادية .  وهذا اللون الأزرق الذى يميز هذا البركان عن غيره ..بسبب احتواء الأماكن المحيطة به على مستويات عالية جداً من الكبرت النقى. الكبريت النقى عندما يحترق يكون ناراً مشتعلة لونها أزرق يميل إلى البنفسجى وعند غليان هذا الكبريت واشتعاله بهذه النيران الغريبة والعجيبة المذهلة يثور البركان بعد تكوين هذه الآلوان .

إن هذه الحمم الزرقاء تحتوى على أعلى نسبة من السموم البركانية على الإطلاق. ودرجات حرارة هذا الحمم تصل إلى 239 درجة فهرنهايت. تصل أعمدة اللهب بالنيران التى يكونها الكبريت إلى ارتفاع 16 قدم إلى الأعلى. وفى هذا المكان بلا شك توجد مخاطر عظيمة وجسيمة جداً لأى كائن حى أو حتى جماد يقترب منه. وبالرغم من هذه المخاطر لكن يوجد هناك الكثير من الناس الذين يعملون فى منجم قريب جداً من منطقة البركان الأزرق. هؤلاء الرجال عملهم الأساسى وكسب عيشهم من الشغل فى هذا المكان الأخطر فى العالم. ويذهبون إلى مكان البركان ليأتون بألغام الكبريت من أعلى قمة الجبل وهو فوهة البركان.

يجمع عمال المناجم من الكبريت أحمالاً تقدر بحوالى 200 رطلاً من الكبريت ويبيعون ما يجموعه من أخطار بمبلغ زهيد جداً لذلك يكون ذهابهم إلى المنجم مرتين فى اليوم فقط. وقد تم الإتفاق مؤخراً على تصوير فيلم وثائقى عن هذا البركان الأزرق والأغرب فى العالم وعمال المناجم الذين يشتغلون هناك بجانب الأخطار المهولة يومياً .

بقلم Dina Attia

تقرير

اخبرنا برأيك ؟

200 نقاط
Upvote Downvote

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Comment moderation is enabled. Your comment may take some time to appear.

مزاعم خاطئة: قوم عاد بناة الاهرامات

مدينة أطلانطس حقيقة ام خيال